حالات سقوط الحضانة وفقاً لقانون الأحوال الشخصية رقم 28 لسنة 2005 الاماراتي

حالات سقوط الحضانة وفقاً لقانون الأحوال الشخصية رقم 28 لسنة 2005 بدولة الامارات العربية المتحدة

Advertisements

حالات سقوط الحضانة وفقاً لقانون الأحوال الشخصية رقم 28 لسنة 2005 الاماراتي

في سياق التقرير التالي تلقي « الناس والقانون » الضو علي نظام الحضانة في قانون الآحوال الشخصية بدولة الامارات العربية المتحدة ، حيث أن  قانون الحضانة الجديد يعد من أهم القوانين الخاصة بكفل طفل حيث تتمثل في رعاية الطفل ، والتربية السليمة ، وتوفير متطلبات الطفل من مسكن وملبس ورعاية صحيه وحياه سلسه وكريمه، وذلك بانفصال الأبوين أو في حاله طفل يتيم حيث يتم تكفل الطفل بشكل شرعي ،وبمجرد انفصال الأب والأم يكون الأولي تسليم الطفل للام إذا توفرت شروط الحضانة لديها ... بحسب الخبير القانوني “أشرف فؤاد” المحامي بالنقض.

هناك العديد من المشكلات التى تقع بسبب حضانة الصغير عقب عملية الطلاق أو الإنفصال بين الزوج والزوجة، ومن المعروف أن الحضانة طبقاَ للقانون هى للأم، ثم لأم الأم، ثم لأم الأب، بحيث لا تنتقل الحضانة إلى «الرجل» إلا في ظروف محددة وضيقة.

 

كما أن هناك شروط يجب توافرها بالحاضن سواء كانت امرأة أو رجل نصت عليها المادتين 142 و143 من قانون الأحوال الشخصية، فإن إسقاط الحضانة أيضاً محدد على سبيل الحصر في عدد من الحالات نصت عليها المادة 152 من ذات القانون، وقد راعى المشرع بتحديدها مصلحة المحضون فكلما كانت هذه المصلحة بخطر يلجأ صاحب الصفة إلى رفع الدعوى بطلب إسقاط الحضانة، والتي لا تسقط حال المنازعة إلا بقرار حكم قضائي-بحسب «سعد».

اقرأ ايضا: الشقة من حق مين؟..منازعات مسكن الزوجية فى ضوء أحكام المادة 44 مكررا من قانون المرافعات

Advertisements

حالات سقوط حق الحاضن في الحضانة : حددت المادة 152 من قانون الأحوال الشخصية أربع حالات تسقط فيها حق الحاضن بالحضانة وبيانها التالي:

1 ــ اختلال أحد الشروط المحددة في المادتين 143 و144من قانون الأحوال الشخصية :

المادة 143 حددت شروط عامة يجب توافرها في الحاضن رجلاً كان أم امرأة وهي «العقل – البلوغ رشداً- الأمانة – القدرة على تربية المحضون وصيانته ورعايته-السلامة من الأمراض المعدية الخطيرة – إلا يسبق الحكم عليه بجريمة من الجرائم الواقعة على العرض»-الكلام لـ«سعد».

والمادة 144 أضافت شرطين إذا كانت الحاضن امرأة بأن تكون خالية من زوج أجنبي عن المحضون ومتحدة مع المحضون بالدين، كما أضافت ثلاثة شروط للحاضن الرجل بأن يكون عنده من يصلح من النساء وان يكون ذا رحم محرم للمحضون إذا كان أنثى وان يتحد مع المحضون بالدين.

Advertisements

ومن ثم فإذا اختل أحد هذه الشروط في الحاضن ابتداءً أو أثناء الحضانة فإن حقه في الحضانة يسقط فلا حضانة لمن فقد عقله أو كان فاسقاً وقدر القاضي أن فسقه مؤثر على مصلحة المحضون، ولا حضانة لامرأة تزوجت من أجنبي دخل بها ولم يرى القاضي أن مصلحة الصغير البقاء معها، ولا حضانة لرجل لم يعد عنده من النساء من يصلح للحضانة.

Advertisements

2 ــ إذا استوطن الحاضن بلداً يعسر معه على ولي المحضون القيام بواجباته:

هل سفر الحاضن بالمحضون والانتقال به ليس مسقطاً للحضانة

إن مجرد سفر الحاضن بالمحضون والانتقال به ليس مسقطاً للحضانة ولابد للقضاء بإسقاط الحضانة تحقق حالة لا يستطيع بموجبها الولي من القيام بواجباته وهو ما يتعارض من حيث النتيجة مع مصلحة المحضون لذلك اشترط المشرع لإسقاط الحضانة هنا أن يكون الانتقال بقصد الاستيطان والإقامة الدائمة، وأن لا يكون الغاية منه مجرد الإضرار بالحاضنة لانتزاع المحضون منها فحسن النية شرط أساسي هنا بأن يكون هناك مبرر لهذا الانتقال والاستيطان كما هو الحال عند انتقال عمل الأب لدولة أخرى أو مكان أخر وبشرط أن يكفل للأم تسهيل سفرها وانتقالها لتلك الدولة لرؤية المحضون، وأن تكون النقلة لبلد بعيد لا يمكن للولي الانتقال للمحضون ورعايته والعودة في ذات اليوم-هكذا يقول «أشرف فؤاد» .

وأن كانت الحاضنة الأم فيشترط أيضاً لإسقاط الحضانة في هذه الحالة أن تكون الحاضنة مطلقة طلاقاً بائناً سواء كان بينونة صغرى أو كبرى، وبالتالي فإن حق الأم المطلقة رجعياً لا يسقط بانتقال الأب.

3 ــ إذا سكت مستحق الحضانة عن المطالبة بها مدة ستة أشهر من غير عذر:

إن الغاية التي تغياها المشرع من إقرار هذه الحالة هي استقرار حضانة المحضون حتى لا تظل مهددة بالانتقال أطول من مدة ستة أشهر فإذا تزوجت الحاضنة برجل أجنبي دخل عليها وعلم ولي الصغير بذلك ولم يطالب بإسقاط حضانتها خلال ستة أشهر من تاريخ علمه سقط حقه طالما أنه يعلم بالسبب المسقط إلا إذا كان هناك عذر يحول دون مطالبته كما هو الحال بسفر طويل.

4 ــ إذا سكنت الحاضنة الجديدة مع من سقطت حضانتها لسبب غير العجز البدني:

عندما يقرر القضاء إسقاط حضانة الحاضنة لسبب من الأسباب التي نص عليها القانون فإنه يسعى في هذا القرار حماية المحضون وبالتالي فأن سكن الحاضنة الجديدة مع من سقطت حضانتها لجنونها أو سوء أمانتها أو عدم سلامتها من الأمراض المعدية الخطيرة مثلاً لا يحقق تلك المصلحة فالخطر الذي يخشى منه على مصلحة المحضون ما زال قائماً بما يستوجب حمايته، والحال غير ذلك تماماً إن سقوط الحضانة بسبب العجز البدني، والمرض الذي منع الحاضنة عن القيام برعاية المحضون، فإن قيام الحاضنة الجديدة بالسكن معها لا يشكل ثمة خطر على المحضون طالما أن الحاضنة الجديدة هي من تقوم بالعناية بالمحضون ورعايته.

 

Advertisements

شاهد أيضاً

سقوط حق الحاضنة في شغل مسكن الزوجية دون الزوج المطلق

الحاضنة وشغل مسكن الزوجية دون الزوج المطلق

سقوط حق الحاضنة في شغل مسكن الزوجية دون الزوج المطلق

أجر الحضانة

أهم الأسئلة الشائعة حول أجر الحضانة للحاضنة للطفل المحضون

أهم الأسئلة الشائعة حول أجر الحضانة للحاضنة للطفل المحضون

قائمة منقولات زوجية

صيغة قائمة منقولات زوجية

Advertisements قائمة منقولات زوجية مبيناً وصف المنقولات وإجمالي قيمة المنقولات قائمة منقولات زوجية .. فى التقرير …

إعلام الوراثة

الخطوات العملية لاستخراج إعلام الوراثة من محكمة الأسرة المصرية والمستندات المطلوبة

أصل شهادة الوفاة أو مستخرج رسمي منها، استخراج إعلام الوراثة من محكمة الأسرة، الخطوات القانونية اللازمة لصدور واستخراج قرار إعلام الوراثة من محكمة الأسرة التابع لها مقدم الطلب، الخلافات الزوجية، تعرف على خطوات استخراج إعلام الوراثة من محكمة الأسرة، خطوات استخراج إعلام الوراثة من محكمة الأسرة، خطوات قانونية يجب اتباعها لإصدار “إعلام وراثة”.. تعرف عليها، رواد محاكم الأسرة يقعون، محكمة الأسرة، مسائل الأحوال الشخصية، مستندات استخراج إعلام الوراثة، مقدم الطلب كوصى على الوريث القاصر. -استخراج إعلام الوراثة. *فى حالة عدم وجود قاصر بين الورثة: – يقدم أحد الورثة طلب تحقيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.